**غـــــــــــــــ مكه ــــــــــــــــلا**


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلسله معلومات عن التشي كونغ فو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم الحكيم
GENERAL MANAGER
GENERAL MANAGER
avatar

عدد الرسائل : 25
العمر : 29
الموقع : http://north.hooxs.com
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : دبمن سعيد بوجدكم
تاريخ التسجيل : 11/05/2008

بطاقة الشخصية
المنتديات العامة:

مُساهمةموضوع: سلسله معلومات عن التشي كونغ فو   الإثنين أبريل 20, 2009 6:37 am

http://www.eyelash.ps/files/mobile/p...34133-ying.gif





1. تاريخ التشي كونغ

تضرب جذور التشي كونغ في عصور ما قبل التاريخ عندما كانت بعض القبائل في الصين تقوم برقصات احتفالية تدعى بالـ da-wu (الرقصة الكبرى) التي لوحظ أنها أعطت فوائد علاجية للذين قاموا بها. تم هذا الاكتشاف حوالى 10000 ق م. في تلك الأيام كان التشي كونغ وجميع أشكال التطبيب حكراً على الأطباء السحرة المعروفين بالشَمَنيَّة Chamans الذين كان يتمثَّل دورهم في التعامل مع قوى السماء والأرض من أجل فائدة الإنسانية. إن أوائل الكتابات عن التشي كونغ تعود إلى قبل 4000 سنة، عندما طُوِّرت رقصة أخرى من أجل إبعاد المرض، أُسُّها تنظيم التنفس وتوازن الطاقة، وكانت تمارَس كنوع من العلاج الوقائي في المناطق الشمالية من الصين (حيث حوض النهر الأصفر) التي كانت تُبتلى بالفيضانات وتشتد فيها الرطوبة، مما يؤهِّب للإصابة بالروماتيزم والدوالي وبطء الدوران و"ركود الطاقة"، بحسب تعبير الصينيين.

في القرن الثالث ق م كان التشي كونغ قد بلغ درجة متطورة وأصبح له الدور الأساسي في الحقول الثلاثة المعروفة: الطب، التأمل والفنون القتالية. وفي الحقيقة، ما تزال كل مدارس التشي كونغ، على تنوعها الكبير في الصين وكوريا واليابان وماليزيا وسنغافورة وتايلاند وغيرها، تندرج تحت ثلاثة حقول أساسية: طبية، تأملية، قتالية، وتهدف كلها في النهاية إلى الحصول على صحة أفضل، وعمر أطول، وتوازن فسيولوجي ونفسي، وذهن صافٍ متوقد، وانسجام روحي.



كتب Fu Yi حوالى 2000 ق م: "إن التشي كونغ فن يرضي الروح، يبطئ الشيخوخة ويطيل الحياة." وفي الأدب التاوي ما يزال الإمبراطور الأصفر Huang-Ti هو المرجع الأساسي الذي نُسِب به التشي كونغ – هو الذي عاش حتى عمر 111 سنة، وحكم مجموعة من القبائل في شمال الصين حوالى 2700 ق م، ويقال إنه مارس التأمل وتمارين التنفس بشكل يومي منتظم، وطور الخيمياء alchemy الداخلية لليوغا الجنسي التاوي من خلال ممارسته لهذه الرياضة الجنسية دون قذف مع حريمه البالغ 1200 امرأة! إن مناقشات الإمبراطور الأصفر مع رئيس أطبائه مدوَّنة في الكتاب الطبي الصيني المعروف بـكتاب الإمبراطور الأصفر الكلاسي في الطب الداخلي Huang-Ti nei Ching.

يمكننا أن نؤرِّخ لتاريخ التشي كونغ عبر الحقب التاريخية من تاريخ الصين كما يلي:

أولاً. التشي كونغ خلال حقبة الين والتشو Chou (القرن 18 – القرن الرابع ق م):

من أبرز الشخصيات في هذه الفترة شخصية Peng Tzu الأسطورية الذي يقال إنه عاش ما يقرب من 800 سنة نتيجة فوائد التشي كونغ. يعتبر Peng Tzu بحق مؤسِّس الـ dao-yin، إحدى طرق التشي كونغ المعروفة. وهي تستند على إجراء حركات بَسْط ودوران بطيئة للأطراف بالمشاركة مع تنفس بطني عميق. كان Peng Tzu يستيقظ يومياً في الساعة الثالثة صباحاً، يجلس في وضعية تأمل صامت حتى الفجر، ثم يقوم بتمارينه المفضلة التي تتضمن أيضا تدليك العينين والمناطق الأخرى من الجسم وتحريك اللسان في كل الاتجاهات داخل الفم لتحريض إفراز اللعاب المفيد المدعو بـ"العصارة الحلوة" gan-lu.

في تلك الحقبة كان يمارس التشي كونغ بشكل أساسي الأطباءُ السحرة أو الشَمَنيَّة الذين يصفون العقاقير المختلفة لأفراد القبائل، والطبقات الحاكمة والملكية والأرستقراطية. وبقيت الحال كما هي طوال التاريخ الصيني حتى القرن العشرين الذي صار فيه هذا العلم والفن شعبياً يمارس في الحدائق والمنازل والمدارس بشكل واسع. في تلك الحقبة أيضاً تم تأليف كتاب التحولات I-Ching الذي يعتمد على نظام مكوَّن من ثمانية مثلثات، ينشأ عنها أربعة وستون مسدساً، وتُدرَس بواسطتها احتمالات الحوادث المستقبلية، وتُستعمَل من خلالها قوى السماء والأرض كحلول لمشاكل الإنسانية. يتم هذا عن طريق قراءة الأنماط الغالبة والتحولات الدورية للطبيعة والكون من خلال قراءة الخطوط المتكونة من المسدَّسات hexagrams كجواب على أسئلة معينة (شكل 2). وبذلك صار مبدأ استعمال قوانين الطبيعة والكون من أجل خير الإنسانية جزءاً أساسيا من التفكير الفلسفي التاوي ومن ممارسات التشي كونغ. وقد نتج عن هذا ما يلي:



1. تتبع صحة الإنسان ومرضه، سعادته وحزنه، تغيرات دورية في السماء والأرض.

2. عندما تصل أفكار ومشاعر وأعمال الإنسان درجة مستقرة من التوازن الداخلي والانسجام الفسيولوجي، يصل الإنسان إلى أفضل الحالات الحياتية الممكنة.

3. عندما يقع الشخص ضحية للمرض فإن أفضل طريقة للشفاء هي تسكين العقل، تهدئة المشاعر، إحداث انسجام في الفعاليات البدنية، وخلق حالة توازن. تعيد هذه الطرق إلى الشخص الصحة المفقودة، كما تعيد إليه الحيوية وتضعه في حالة توازن مع قوى السماء والأرض.

4. الحركة والسكون قطبان نسبيان في وجود كلِّي واحد، وليسا ظاهرتين مستقلتين، كما هي حال الـينغ والـين، كونها أقطاب متكاملة في نفس الطاقة الكونية الأساسية (شكل 3).

http://maaber.50megs.com/images2/qg02-hexagrams.gif

شكل 2

شكل 2: مسدَّسات كتاب التحوُّلات الـ 64

http://maaber.50megs.com/images2/qg03-tai-chi.jpg

شكل 3

شكل 3: الين والينغ قطبان متكاملان لطاقة مبدأ التاو الأولية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سلسله معلومات عن التشي كونغ فو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
**غـــــــــــــــ مكه ــــــــــــــــلا** :: المنتدى الرياضي :: قسم الفنون القتالية-
انتقل الى: